اليوم الثلاثاء 16 إبريل 2024م
عاجل
  • البيت الأبيض: بايدن لا يريد اتساع الصراع أو تعميقه
  • حزب الله: استهدفنا مقر وحدة المراقبة الجوية في ميرون بالأسلحة الصاروخية والمدفعية
تومـاس فريدمـان والنصائح المسمومة‎..الكوفية السعودية: الجهود الدولية لوقف إطلاق النار في غزة غير كافية على الإطلاقالكوفية صور وفيديو|| أمير الشهداء "خليل الوزير".. 75 رصاصة في مواجهة مسدسه أنهت حياتهالكوفية طائرات الاحتلال تلقي منشورات تحذيرية إلى سكان وسط غزةالكوفية الملك عبد الله الثاني: الأردن لن يكون ساحة معركة لأي جهةالكوفية نتنياهو يرفض تلقي مكالمات زعماء غربيين عقب الضربة الإيرانيةالكوفية البيت الأبيض: بايدن لا يريد اتساع الصراع أو تعميقهالكوفية حزب الله: استهدفنا مقر وحدة المراقبة الجوية في ميرون بالأسلحة الصاروخية والمدفعيةالكوفية داخية غزة: استشهاد 7 من ضباط وعناصر الشرطة بحي التفاحالكوفية أردوغان: نتنياهو يحاول إطالة أمد الحرب للبقاء في الحكمالكوفية المكتب الإعلامي بغزة: الاحتلال يسعى لإخلاء بيت حانون وشرقي جبالياالكوفية شهداء وجرحى في مناطق متفرقة في وسط القطاعالكوفية حزب الله يعلن قصف مواقع للاحتلالالكوفية مقررة أممية: الفلسطينيون يواجهون إبادة جماعية في ظل ازدواجية المعايير في أوروباالكوفية الخارجية الأمريكية: الوضع بغزة صعب للغاية نعمل على دفع مفاوضات التوصل لاتفاقالكوفية إطلاق 7 صواريخ من جنوب لبنان باتجاه إسرائيلالكوفية الاحتلال يسلم جثمان الشهيد المعتقل عبد الرحيم عامر من قلقيليةالكوفية مراسلنا: 8 شهداء في قصف للاحتلال استهدف سيارة للشرطة وسط غزةالكوفية مراسلنا: انتشال 15 شهيدا في المنطقة الشرقية بخانيونس وعمليات البحث مستمرةالكوفية مراسلنا: الاحتلال ارتكب 5 مجازر راح ضحيتها 40 شهيدا خلال الـ 24 ساعة الماضيةالكوفية

وداعا سعود أبو رمضان

21:21 - 30 أغسطس - 2023
ثائر نوفل أبو عطيوي
الكوفية:


نودع اليوم انسانًا عزيزًا على قلوبنا وعلى قلوب كافة من عرفوه إنسانيًا ومهنيًا، إنه الصديق العزيز المرحوم الصحفي الفلسطيني "سعود أبو رمضان"، رفيق الدرب للكلمة الأخيرة التي لم تقل بعد، وعنوان مهني أصيل لصاحبة الجلالة- الصحافة والاعلام. 

يعتبر الراحل الصحفي أبو كريم أحد رواد الصحافة الفلسطينية وأحد كوادر حركة فتح، الذين ساروا بثقة وشموخ في طريق الحياة للتميز والنجاح الممبذول بالعمل والعطاء، ضمن مدرسة تنظيمية وإعلامية عنوانها الوطني مدرسة الشهيد المثقف"  ماجد أبو شرار " الذي أعطى ماجد للإعلام الوطني الفلسطيني المستقل بعدًا مهنيًا عنوان الأرض والإنسان والقضية، فكان الراحل " سعود أبو رمضان" صاحب الرسالة المهنية الإعلامية ذات الثقافة الفلسطينية والالتزام الوطني،  الذي يعبر عن معنى الانتماء الإنساني والمهني في رفع شأن القضية الفلسطينية مكانًا وحضورًا وقيمة على كافة الصعد والمستويات، من أجل أن يترك إرثًا عظيمًا بعد رحيله مهنيًا ووطنيًا وإنسانيًا في رحاب صاحبة الجلالة- الصحافة والاعلام،  فكان الراحل الصديق والزميل المرحوم سعود أبو رمضان، بمثابة أيقونة مهنية ذات رؤية وموقف، عنوانها التصالح الدائم مع النفس ومحبة واحترام الجميع، ومساندة ومساعدة كل من يستطيع أن يجعل التقدم والنجاح عنوانًا له ولطريقه المهني. 

نودع اليوم الصحفي والصديق الخلوق ذات الابتسامة الصادقة والمنطق والنطق المثقف الراقي، سعود أبو رمضان، ونحن على يقين تام أننا سنفتقده وبشدة مهنيًا ووطنيًا وانسانيًا وصديقًا،  ولكن يبقى عزاؤنا الوحيد أن الراحل الفقيد الصديق ترك لنا ولكافة أصدقائه ومحبيه، ولعموم زملاء المهنة الإعلامية، الابتسامة المعهودة التي تدلل على رقي المعاملة وحسن الخلق وعمق الثقافة والفكر الحر في عالم الفكرة والإنسان. 

إلى روح سعود أبو رمضان روح الإبداع والطهارة وردة وسلام.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق