اليوم الخميس 09 فبراير 2023م
الاحتلال يجدد إبعاد الشيخ ناجح بكيرات عن المسجد الأقصىالكوفية كورة عالهوا || المؤتمر الصحفي لجماهير وكوادر نادي شباب رفحالكوفية بنى تحتية وبيوت مهترئة في عين الحلوة تحول نعمة المطر إلى كارثةالكوفية تعليم غزة: انتظام الدوام المدرسي ليوم غد الخميس في كافة المدارسالكوفية هزة أرضية جديدة تضرب أجزاء من فلسطينالكوفية ارتفاع نسبة العجز الكهربائي لمستويات كبيرة بسبب المنخفض الجويالكوفية مطالبات بالضغط على الاحتلال لتوفير الملابس والأغطية الشتوية للأسرىالكوفية من الضفة|| عرب الكعابنة يواجهون التهجير القسري شمال غرب القدسالكوفية ارتفاع حصيلة قتلى الزلزال في تركيا وسوريا إلى أكثر من 11200الكوفية إجازات الصيدليات ومفارقات الأسعار بين الصيدليات والأمن الدوائيالكوفية وزارة الصحة: 9 آلاف مريض سرطان في غزة بحاجة لعلاجالكوفية معاناة إنسانية للاجئين العائدين من سوريا إلى غزةالكوفية ملفات اقتصادية|| في ظل التحديات الاقتصادية.. مصانع فلسطينية جديدة تبدأ أعمالها بغزةالكوفية الكشف عن مخطط لإنشاء عشرات الأنفاق في الضفة لربط المستوطنات بدولة الاحتلالالكوفية العاهل الأردني: القضية الفلسطينية تشكل الجوهر الأساسي لتحركات الأردن الدبلوماسيةالكوفية ثابت: سوء الأحوال الجوية تسبب بتعطل الخطوط وانقطاع التيار الكهربائيالكوفية الاحتلال يُعيد الأسيرة "شعبان" لقسم الأسيرات بسجن "الدامون"الكوفية الأهلي ضد ريال مدريد ... مواعيد أهم مباريات اليوم الأربعاء والقنوات الناقلةالكوفية قميص رونالدو لصالح ضحايا زلزال تركياالكوفية تشكيلة الأهلي وريال مدريد الليلة في كأس العالم للأنديةالكوفية

أربعون عاما مضت

16:16 - 05 يناير - 2023
ماجد أبو شمالة
الكوفية:

أربعون عاما مضت على اعتقال مجموعة عاره من أبناء يونس كريم وماهر وسامي رحمه الله وقد عرفت  ماهر وسامي في أقبية سجن عسقلان وكريم كان حينها في نفحة التي أمضى فيها غالبية عمره.
 أربعون عاما هي جل عمرهم بل عمرهم كله عاشوها ساعة بساعة ويوم بيوم وسنة بسنه متسلحين بالأمل أن فتح لن تتركهم وحدهم وان الأفراج عنهم حتمي وقد جرى في فترة اعتقالهم تبادل معتقلي سجن أنصار ( ١ ) على حدود لبنان وعدد بسيط من الأسرى في  السجون المركزية عام ١٩٨٤ولم يكن لهم نصيب بالتحرر وبعدها جرى تبادل المرحوم أحمد جبريل الشهير عام ١٩٨٥.
ولم يكن لهم نصيب بالتحرير أيضا وبعدها تم الافراج عن أعداد كبيرة من الأسرى المعتقلين قبل اوسلو ولم ينالوا التحرير أيضا اللهم إلا الأخ الشهيد سامي الذي تحرر بعد استشهاده من المرض وسوء العلاج الطبي وحتى في صفقة تبادل الاسرى التي عقدتها حماس لم ينالوا حريتهم أيضا وها هو اليوم يستنشق كريم يونس هواء الحرية بعد أن أمضى حكمه كاملا وفارق الكثير من أهله وأحبته وعلى رأسهم والدته المناضلة التي أمضت عمرها خلفه من سجن إلى سجن ومن عزل إلى عزل أليس من حق كريم وماهر والشهيد سامي والشهيد ناصر أبوحميد وآلاف الأسرى والشهداء على قيادة فتح ومنظمة التحرير ودولة فلسطين أن يخجلوا من قلة حيلتهم وانقسام شعبنا وسوء إدارتهم وعجزنا؟!.
 بكل الأحوال لم تكسر السنون عضد كريم وماهر ولم تثنيهم عن دربهم فكل التحية لهما ولكل أبطالنا في السجون والمعتقلات الإسرائيلية وكل التهاني والتبريكات للأخ المناضل عميد الأسرى كريم يونس، ونتمنى الإفراج السريع عن الأخ ماهر ولكل أسرانا الأبطال الذين ضحوا بأعمارهم وأجمل أيامهم لكي ينعم شعبنا بالحرية والحياة الكريمة
..

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق